خانه / مناجات الحکم / لماذا نحن الشيعة عندما ننهي الآية أو السورة من القرآن الكريم نقول: صدق الله العلي العظيم

لماذا نحن الشيعة عندما ننهي الآية أو السورة من القرآن الكريم نقول: صدق الله العلي العظيم

سؤال

لماذا نحن الشيعة عندما ننهي الآية أو السورة من القرآن الكريم نقول:
صدق الله العلي العظيم,

ولا نقول:

صدق الله العظيم, فما هو السر في ذكر
العلي؟

📝الجواب

من الطبيعي عدم ورود مثل هذه الأمور في الروايات, لذا فمن الناحية الأولية يمكن الاتيان بأيهما شاء, لكن لما كان في هذه الجملة ( العلي العظيم )

من زيادة في تعظيم الله تعالى أولاً, وثانياً لأنها وردت في القرآن الكريم بموردين:

قال تعالى:

(( ولا يؤوده حفظهما وهو العلي العظيم )) (البقرة: ۲۵۵).

وقوله تعالى:

(( له ما في السماوات وما في الأرض وهو العلي العظيم ))

(الشورى: ۴)،

وهما في مورد الثناء والتعظيم، ووردت بلفظ (العظيم) وحدها في قوله تعالى:

(انه كان لايؤمن بالله العظيم)(الحاقة:۳۳)،
وهو مورد للتقريع والتخويف.

ولمّا كان مقامنا مقام الثناء والتعظيم كان من المناسب والأفضل استعمال الجملة الأولى, أي: (العلي العظيم),

ولهذا تمسك بها أتباع أهل البيت (عليهم السلام) .

📖المصدر 👇🏻

📜مركز الأبحاث العقائدية/أسئلة وأجوبة /القرآن
وعلومه 📝

همچنین ببینید

دائرة الراحة

دائرة الراحة   يدفع مبلغاً كبيراً من المال ويقوم بأعمال ومبادرات لمساعدة الآخرين ولكنه يخفق …

دعاء

دعاء   يعيش حياة منهكة بأيّام شاقة طويلة ومفاجئات موجعة حتى أشفق عليه من عرفه …

من القطرة إلى البحر…

  من القطرة إلى البحر…   يندر أن يوجد شخص لا يريد لنفسه أن يستكشف …

دیدگاهتان را بنویسید

نشانی ایمیل شما منتشر نخواهد شد.