خانه / مناجات الحکم / الإنسان الكوني: سجود القلب

الإنسان الكوني: سجود القلب

الإنسان الكوني: سجود القلب

تختلف حسابات القلب والوعي مع حسابات المحسوسات والأمور العقلية المحضة. ففي حساب العقل، أنت ترى أفقًا أوسع وتكون لديك سيطرة أكبر على حياتك وما حولك عندما يكون رأسك مرفوعًا مقارنة به عندما يكون متجهًا نحو الأسفل. ولكن الحال معكوسًا في حساب القلب. فحين تضع جبهتك على الأرض ساجدًا، فإنّك تعانق السماء بأكملها، ويكون الكون هو أفقك. وكل ما كان قلبك ساجدًأ بكلّه، كلما كنت أقرب لملامسة أشعة نور من الجمال الربّاني. فيخرج حينها قلبك من دائرة الضيق والخوف والحزن، ليطأ دائرة الانشراح والطمأنينة بسلام.

يساعد على ترسيخ الوعي الكوني التدبر في الآية الكريمة: “كَلاَّ لاَ تُطِعْهُ وَاسْجُدْ وَاقْتَرِبْ-العلق/۱۹”.

وسؤال نفسك عندما ينتاب قلبك حزن أو خوف أو ضيق، أو ويتوق للشعور بالجمال أو الوصول للانشراح: “كيف لقلبي أن يرى أبعادًا في ارتباطه بخالقه من خلال سجوده مع جسدي تواضعًا وحمدًا وإجلالًا لله العلي العظيم؟”.🌼

درباره ی فانوس کویر

همچنین ببینید

الإنسان الكوني: الفتنة والحديث الداخلي

الإنسان الكوني: الفتنة والحديث الداخلي إنّ الفتن التي نتعرض لها في حياتنا والتي تؤدي بنا …

الإنسان الكوني: تشابه القلوب

الإنسان الكوني: تشابه القلوب من السهل أن تتم ملاحظة التشابه الظاهر المتعلق بالملبس والأسلوب. فيعزز …

الإنسان الكوني: كفارة القصور

الإنسان الكوني: كفارة القصور كان بالإمكان أن نكون مكان أيّ شخص في العالم لا يملك …

دیدگاهتان را بنویسید

نشانی ایمیل شما منتشر نخواهد شد. بخش‌های موردنیاز علامت‌گذاری شده‌اند *